بحث المدونة

الاثنين، 16 مارس، 2009

حدوتة السمكة

حدوتة السمكة

كان يا مكان و لا يحلى الكلام الا بذكر النبى عليه الصلاة و السلام

كان مرة فيه سمكة لسة مولودة وبتكبر ببطء شديد وكانت متعرفش تعوم وكل اصحابها بيكبروا بسرعة وبيعرفوا يعوموا وهى راحت بكت لمامتها وقالت ليها يا مامى انا حزينة لأنى مش بعرف العب مع اصحابى ولا اشوف الحاجات الجميلة اللى بيحكوا عليها ولا اشوف اصداف ولا اسماك ملونة ولا اشوف بيت الاخطبوط ولا الرتسا ولا حاجة ابدا

مامتها قالت لها ولا تزعلى انا عندى الحل انتى تلبسى عوامة ....... انا عندى طوق صغير انتى تلبسيه وتتعلمى العوم ولازم تعرفى ان نوعنا بيكبر ببطء ....وانتى متزعليش

كل الاسماك لما شافتها بالعوامة بقوا يضحكوا ويتتريقوا عليها وده احزنها اكتر يقولوا لها كمان لابسة عوامة ؟؟؟؟ كمان ما بتحاوليش تتعلمى العوم ؟؟؟؟

قالت لهم مامى قالت لى كل شئ بأوانه .......لكنهم برضه فضلوا يضحكوا

وفى يوم نامت السمكة الصغيرة من غير ما تشعر والعوامة اخدتها على البر ....ولقت نفسها قرب الرمل

وفجأة ......لقت طائر النورس عمال يتفرج عليها ويضحك ويبتسم .........قالت له انت كمان بتضحك على العوامة ؟؟قال لها لألألأ انا عاجبنى الوانها .........فحكت له حكايتها

قال لها انا عندى اقتراح ........حايخللى كل اصحابك يعرفوا انك مختلفة ........وبعد كدة عمرهم ما حيضحكوا عليكى ابدا ........انا حخليكى تطيرى مش تعومى بس .....!!!طائر النورس اخدها وطار بيها .......وبعدين سابها

العوامة فضلت تتحرك بيها شمال ويمين ........واصحابها شافوها ومكانوش مصدقين سمكة وبتطير ؟؟؟؟؟؟؟؟ونزلت بشويش فى المية وهى سعيدة وبتضحك .......وقالوا لها فعلا فعلا انتى مختلفة واحنا آسفين عشان ضحكنا عليكى وعمرنا ما حانضحك على حد ولا حاجة احنا مش عارفينها

و توتة توتة خلصت الحدوتة حلوة و لا ملتوتة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق